web analytics

مقتل 10 من عناصر وضباط الشرطة المصرية في هجوم لمقاتلي الدولة الإسلامية داخل “العريش”

2019-06-05

هام بتاريخ 21-6-2020 تم تحديث طريقة التبرع للموقع

.. للحصول على أحدث رابط راسل هذا الإيميل برسالة فارغة وسيأتي رد تلقائي بالرابط [email protected]

مهم جدا تم تحديث طريقة التبرع للموقع


مصر -سيناء – وكالة أعماق: قُتل 10 من عناصر الشرطة المصرية وأصيب آخرون، في هجوم لمقاتلي الدولة الإسلامية شمال سيناء، أسفر أيضا عن تدمير عدة آليات.
وقالت مصادر أمنية لوكالة “أعماق” إن مقاتلي الدولة الإسلامية شنّوا صباح اليوم هجومين متزامنين على حاجزين للشرطة المصرية داخل مدينة “العريش” فقتلوا 10 من العناصر على الأقل، بينهم ضباط، وأصابوا آخرين بجروح، ودمّروا عدة آليات، قبل انسحابهم من المنطقة.
وأضافت المصادر نفسها بأنه وأثناء هجوم مجموعة من مقاتلي الدولة الإسلامية على حاجز الشرطة المصرية في منطقة “السبيل” جنوب “العريش”، كانت مفرزة أمنية تهاجم حاجزا آخر للشرطة في منطقة مجاورة، لتشتيت انتباه الجيش المصري عن الهجوم الرئيسي، وإعطاء وقت كافي للمقاتلين للإجهاز على عناصر حاجز “السبيل” والانسحاب بأمان قبل وصول التعزيزات إلى المكان.
وبيّنت المصادر إن حالة من الاستنفار فرضت على مدينة “العريش” إثر الهجوم، باعتباره ضربة قوية لجهود السلطات المصرية المبذولة منذ أعوام لإظهار المدينة التي تعتبر مركز “محافظة شمال سيناء” كمنطقة آمنة من هجمات مقاتلي الدولة الإسلامية التي كانت تتركز بشكل أساسي في محيط المدن الرئيسية، وتستهدف الحواجز والمواقع العسكرية خارجها.
وكان مقاتلو الدولة الإسلامية قد دمّروا وأعطبوا أمس 3 آليات للجيش المصري في مناطق شمال ووسط سيناء، وقتلوا وأصابوا عددا من الجنود كانوا على متنها.